الصفحة الرئيسية   |   اتحاد المغرب العربي  |   اتفاقيات و اتفاقات   |   اجتماعات  |   الصحافة   |   إحصائيات   |   معرض الصور
  للإتصال | خريطة البوابة | روابط مفيدة | أسئلة و أجوبة Français | English 
  مكتب الأمين العام
السيرة الذاتية
كلمة الأمين العام
مداخلات و حوارات
الأنشطة

  الأمانة العامة
هيكلة الأمانة العامة
القائمة الدبلوماسية
البيانات
اتفاقية المقر
الأهداف و المهام
        الأهداف و المهام
        برنامج الأنشطة
        الأهداف و المهام
        برنامج الأنشطة
        الأهداف و المهام
        برنامج الأنشطة
        الأهداف و المهام
        برنامج الأنشطة
        الأهداف و المهام
        برنامج الأنشطة
        منظمات غير حكومية
  أحداث هامة

  تحويل العملة

  حالة الطقس

طرابلس
تونس
الجزائر
الرباط
انواكشوط
  الأنشطة :  
التغطية الإعلامية لترأس معالي السيد الأمين العام الطيب البكوش لقاء بباريس مع مجموعة 5+5
2017/05/24



الطيب البكوش . يحث على أهمية التعاون بين مجموعة 5+5 في مواجهة الهجرة والتنمية والإرهاب في البلدان المغاربية
تونس 31 ماي وكالة تونس افريقيا للأنباء (وات) –
حث الأمين العام لاتحاد المغرب العربي الطيب البكوش على أهمية التعاون بين مجموعة 5+5 في مواجهة الهجرة والتنمية والإرهاب في البلدان المغاربية، وفق بيان صادر عن الاتحاد تلقت وكالة تونس افريقيا للأنباء نسخة منه اليوم الاربعاء.
وكان البكوش قد ترأس، عقب تنصيب الرئيس الجديد للجمهورية الفرنسية إيمانويل ماكرون، يوم 23 ماي الجاري بباريس لقاء بالتنسيق مع المندوب الوزاري المكلف بالمتوسط ومجموعة دول (5+5) لدى وزارة أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسية، وذلك بحضور عدد من الشخصيات من عالم السياسة والدبلوماسية، بالإضافة إلى شخصيات من عالم الثقافة والإعلام.
وأكد الأمين العام لاتحاد المغرب العربي في كلمة له بالمناسبة على أهمية التعاون والتنسيق بين دول اتحاد المغرب العربي والدول الأوروبية الخمس بغرب البحر الأبيض المتوسط في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية، مبرزا ضرورة العمل المشترك وعلى الدور الذي يجب أن تلعبه مجموعة 5+5 لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية لما لها من تأثير مباشر على أوضاع المنطقة بأكملها.
واعتبر البكوش أن مجموعة (5 + 5) يمكن أن تشكل عمود فقريا ومحورا للعمل المشترك في جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط، من أجل مواجهة تحديات الإرهاب، وأزمة الهجرة والتنمية الإقليمية في بلدان المغرب العربي.
يذكر أن هذا اللقاء يعد التزاما من فرنسا بالتعاون والتنسيق مع الدول الأعضاء في مختلف القطاعات التي يشملها حوار 5+ 5، ويؤكد كذلك الدور الفعال الذي يلعبه اتحاد المغرب العربي في هذا الصدد وفق بيان اتحاد المغرب العربي. العالمي/بن
الرابط الالكتروني: https://goo.gl/hYHxSC

الطيب البكوش يحث على أهمية التعاون بين مجموعة 5+5 في مواجهة الهجرة والتنمية والإرهاب في البلدان المغاربية

تونسيا نيوز
حث الأمين العام لاتحاد المغرب العربي الطيب البكوش على أهمية التعاون بين مجموعة 5+5 في مواجهة الهجرة والتنمية والإرهاب في البلدان المغاربية، وفق بيان صادر عن الاتحاد تلقت وكالة تونس افريقيا للانباء نسخة منه اليوم الاربعاء.
وكان البكوش قد ترأس، عقب تنصيب الرئيس الجديد للجمهورية الفرنسية إيمانويل ماكرون، يوم 23 ماي الجاري بباريس لقاء عقده بالتنسيق مع المندوب الوزاري المكلف بالمتوسط ومجموعة دول (5+5) لدى وزارة أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسية، وذلك بحضور عدد من الشخصيات من عالم السياسة والدبلوماسية، بالإضافة إلى شخصيات من عالم الثقافة والإعلام.
وأكد الأمين العام لاتحاد المغرب العربي في كلمة له بالمناسبة على أهمية التعاون والتنسيق بين دول اتحاد المغرب العربي والدول الأوروبية الخمس بغرب البحر الأبيض المتوسط في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية، مبرزا ضرورة العمل المشترك وعلى الدور الذي يجب أن تلعبه مجموعة 5+5 لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية لما لها من تأثير مباشر على أوضاع المنطقة بأكملها.
واعتبر البكوش أن مجموعة (5 + 5) يمكن أن تشكل عمود فقريا ومحورا للعمل المشترك في جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط، من أجل مواجهة تحديات الإرهاب، وأزمة الهجرة والتنمية الإقليمية في بلدان المغرب العربي.


يذكر أن هذا اللقاء يعد التزاما من فرنسا بالتعاون والتنسيق مع الدول الأعضاء في مختلف القطاعات التي يشملها حوار 5+ 5، ويؤكد كذلك الدور الفعال الذي يلعبه اتحاد المغرب العربي في هذا الصدد وفق بيان اتحاد المغرب العربي.
الرابط الالكتروني: https://goo.gl/JLHqkD

البكوش يحث على التعاون لمواجهة الهجرة والإرهاب في البلدان المغاربية
العمق المغربي
عقب تنصيب الرئيس الجديد للجمهورية الفرنسية إيمانويل ماكرون، ترأس الطيب البكوش، الأمين العام لاتحاد المغرب العربي يوم 23 ماي الجاري بباريس لقاءا بالتنسيق مع المندوب الوزاري المكلف بالمتوسط ومجموعة دول 5+5 لدى وزارة أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسية، وذلك بحضور عدد من الشخصيات من عالم السياسة والدبلوماسية، بالإضافة إلى شخصيات من عالم الثقافة والإعلام.
ويعتبر هذا اللقاء التزاما من فرنسا بالتعاون والتنسيق مع الدول الأعضاء في مختلف القطاعات التي يشملها حوار 5+ 5، ويؤكد كذلك الدور الفعال الذي يلعبه اتحاد المغرب العربي في هذا الصدد.
وخلال هذا اللقاء، التقى الطيب البكوش عدة شخصيات، وعلى رأسهم إيريك أورسينا عضو الأكاديمية الفرنسية وهيرفي دو شاريت وزير خارجية فرنسا الأسبق وحمد بن عبد العزيز الكواري المرشح القطري لمنصب مدير عام اليونسكو، ونيكولا كاليه المندوب الوزاري المكلف بدول المتوسط وبالحوار 5+5. كما التقى سفراء دول 5+5 المعتمدين في العاصمة الفرنسية واليونسكو.
وألقى الأمين العام لاتحاد المغرب العربي كلمة أكد فيها على أهمية التعاون والتنسيق بين دول اتحاد المغرب العربي والدول الأوروبية الخمس بغرب البحر الأبيض المتوسط في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية، كما لم يفوت المناسبة لتأكيد على ضرورة العمل المشترك وعلى الدور الذي يجب أن تلعبه مجموعة 5+5 لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية لما لها من تأثير مباشر على أوضاع المنطقة بأكملها.
واعتبر الطيب البكوش أن مجموعة 5 + 5 يمكن أن تشكل عمود فقريا ومحورا للعمل المشترك في جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط، من أجل مواجهة تحديات الإرهاب، وأزمة الهجرة والتنمية الإقليمية في بلدان المغرب العربي.
الرابط الالكتروني: https://goo.gl/9ADZHX
أمين العام لاتحاد المغرب العربي يراهن على مجموعة 5+5 لمواجهة مشاكل المغاربة
إصدار :
أكد الأمين العام لاتحاد المغرب العربي السيد الطيب البكوش، عقب تنصيب الرئيس الجديد للجمهورية الفرنسية إيمانويل ماكرون، على أهمية التعاون بين مجموعة 5+5 في مواجهة الهجرة والتنمية والإرهاب في البلدان المغاربية .
وكان الطيب البكوش، قد ترأس يوم 23 ماي 2017 بباريس لقاءا، بالتنسيق مع المندوب الوزاري المكلف بالمتوسط ومجموعة دول 5+5 لدى وزارة أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسية، وذلك بحضور عدد من الشخصيات من عالم السياسة والدبلوماسية، بالإضافة إلى شخصيات من عالم الثقافة والإعلام.
ويعتبر هذا اللقاء التزاما من فرنسا بالتعاون والتنسيق مع الدول الأعضاء في مختلف القطاعات التي يشملها حوار 5+ 5، ويؤكد كذلك الدور الفعال الذي يلعبه اتحاد المغرب العربي في هذا الصدد.
وخلال هذا اللقاء، التقى السيد الطيب البكوش عدة شخصيات، وعلى رأسهم إيريك أورسينا عضو الأكاديمية الفرنسية وهيرفي دو شاريت وزير خارجية فرنسا الأسبق وحمد بن عبد العزيز الكواري المرشح القطري لمنصب مدير عام اليونسكو، ونيكولا كاليه المندوب الوزاري المكلف بدول المتوسط وبالحوار 5+5.
كما التقى سفراء دول 5+5 المعتمدين في العاصمة الفرنسية واليونسكو. وبهذه المناسبة، ألقى السيد الأمين العام لاتحاد المغرب العربي كلمة أكد فيها على أهمية التعاون والتنسيق بين دول اتحاد المغرب العربي والدول الأوروبية الخمس بغرب البحر الأبيض المتوسط في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية، كما لم يفوت المناسبة لتأكيد على ضرورة العمل المشترك وعلى الدور الذي يجب أن تلعبه مجموعة 5+5 لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية لما لها من تأثير مباشر على أوضاع المنطقة بأكملها.
واعتبر السيد الطيب البكوش أن مجموعة 5 + 5 يمكن أن تشكل عمود فقريا ومحورا للعمل المشترك في جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط، من أجل مواجهة تحديات الإرهاب، وأزمة الهجرة والتنمية الإقليمية في بلدان المغرب العربي.

الرابط الإلكتروني: https://goo.gl/SAMcaz
ها علاش الطيب البكوش يحث على أهمية التعاون بين مجموعة 5+5
أش بريس
عقب تنصيب الرئيس الجديد للجمهورية الفرنسية إيمانويل ماكرون، ترأس الطيب البكوش، الأمين العام لاتحاد المغرب العربي يوم 23 مايو 2017 بباريس لقاءا، بالتنسيق مع المندوب الوزاري المكلف بالمتوسط ومجموعة دول 5+5 لدى وزارة أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسية، وذلك بحضور عدد من الشخصيات من عالم السياسة والدبلوماسية، بالإضافة إلى شخصيات من عالم الثقافة والإعلام.
ويعتبر هذا اللقاء التزاما من فرنسا بالتعاون والتنسيق مع الدول الأعضاء في مختلف القطاعات التي يشملها حوار 5+ 5، ويؤكد كذلك الدور الفعال الذي يلعبه اتحاد المغرب العربي في هذا الصدد.

وخلال هذا اللقاء، التقى الطيب البكوش عدة شخصيات، وعلى رأسهم إيريك أورسينا عضو الأكاديمية الفرنسية وهيرفي دو شاريت وزير خارجية فرنسا الأسبق وحمد بن عبد العزيز الكواري المرشح القطري لمنصب مدير عام اليونسكو، ونيكولا كاليه المندوب الوزاري المكلف بدول المتوسط وبالحوار 5+5.
كما التقى سفراء دول 5+5 المعتمدين في العاصمة الفرنسية واليونسكو.
وأكد الأمين العام لاتحاد المغرب العربي في كلمة بالمناسبة، على أهمية التعاون والتنسيق بين دول اتحاد المغرب العربي والدول الأوروبية الخمس بغرب البحر الأبيض المتوسط في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية، كما لم يفوت المناسبة لتأكيد على ضرورة العمل المشترك وعلى الدور الذي يجب أن تلعبه مجموعة 5+5 لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية لما لها من تأثير مباشر على أوضاع المنطقة بأكملها.


واعتبرالطيب البكوش أن مجموعة 5 + 5 يمكن أن تشكل عمود فقريا ومحورا للعمل المشترك في جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط، من أجل مواجهة تحديات الإرهاب، وأزمة الهجرة والتنمية الإقليمية في بلدان المغرب العربي.
الرابط الالكتروني: http://www.achpress.com/?p=126692
الطيب البكوش يحث على أهمية التعاون بين مجموعة 5+5 في مواجهة قضايا الهجرة والتنمية والإرهاب في البلدان المغاربية
ياوطن – متابعة
عقب تنصيب الرئيس الجديد للجمهورية الفرنسية إيمانويل ماكرون، ترأس الطيب البكوش، الأمين العام لاتحاد المغرب العربي يوم 23 مايو 2017 بباريس لقاء بالتنسيق مع المندوب الوزاري المكلف بالمتوسط ومجموعة دول 5+5 لدى وزارة أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسية، وذلك بحضور عدد من الشخصيات من عالم السياسة والدبلوماسية، بالإضافة إلى شخصيات من عالم الثقافة والإعلام.
ويعتبر هذا اللقاء التزاما من فرنسا بالتعاون والتنسيق مع الدول الأعضاء في مختلف القطاعات التي يشملها حوار 5+ 5، ويؤكد كذلك الدور الفعال الذي يلعبه اتحاد المغرب العربي في هذا الصدد.
وخلال هذا اللقاء، التقى الطيب البكوش عدة شخصيات، وعلى رأسهم إيريك أورسينا عضو الأكاديمية الفرنسية وهيرفي دو شاريت وزير خارجية فرنسا الأسبق وحمد بن عبد العزيز الكواري المرشح القطري لمنصب مدير عام اليونسكو، ونيكولا كاليه المندوب الوزاري المكلف بدول المتوسط وبالحوار 5+5. كما التقى سفراء دول 5+5 المعتمدين في العاصمة الفرنسية واليونسكو.
وبهذه المناسبة، ألقى الأمين العام لاتحاد المغرب العربي كلمة أكد فيها على أهمية التعاون والتنسيق بين دول اتحاد المغرب العربي والدول الأوروبية الخمس بغرب البحر الأبيض المتوسط في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية، كما لم يفوت المناسبة لتأكيد على ضرورة العمل المشترك وعلى الدور الذي يجب أن تلعبه مجموعة 5+5 لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية لما لها من تأثير مباشر على أوضاع المنطقة بأكملها.
واعتبر الطيب البكوش أن مجموعة 5 + 5 يمكن أن تشكل عمود فقريا ومحورا للعمل المشترك في جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط، من أجل مواجهة تحديات الإرهاب، وأزمة الهجرة والتنمية الإقليمية في بلدان المغرب العربي.
الرابط الالكتروني: http://yawatane.com/?p=7135
معالي السيد الطيب البكوش يحث على أهمية التعاون بين مجموعة 5+5 في مواجهة الهجرة والتنمية والإرهاب
معارف بريس
ماكرون، ترأس الطيب البكوش، الأمين العام لاتحاد المغرب العربي يوم 23 مايو 2017 بباريس بالتنسيق مع المندوب الوزاري المكلف بالمتوسط ومجموعة دول 5+5 لدى وزارة أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسية، وذلك بحضور عدد من الشخصيات من عالم السياسة والدبلوماسية، بالإضافة إلى شخصيات من عالم الثقافة والإعلام. ويعتبر هذا اللقاء التزاما من فرنسا بالتعاون والتنسيق مع الدول الأعضاء في مختلف القطاعات التي يشملها حوار 5+ 5، ويؤكد كذلك الدور الفعال الذي يلعبه اتحاد المغرب العربي في هذا الصدد.
وخلال هذا اللقاء، التقى الطيب البكوش عدة شخصيات، وعلى رأسهم إيريك أورسينا عضو الأكاديمية الفرنسية وهيرفي دو شاريت وزير خارجية فرنسا الأسبق وحمد بن عبد العزيز الكواري المرشح القطري لمنصب مدير عام اليونسكو، ونيكولا كاليه المندوب الوزاري المكلف بدول المتوسط وبالحوار 5+5. كما التقى سفراء دول 5+5 المعتمدين في العاصمة الفرنسية واليونسكو.
وبهذه المناسبة، ألقى الأمين العام لاتحاد المغرب العربي كلمة أكد فيها على أهمية التعاون والتنسيق بين دول اتحاد المغرب العربي والدول الأوروبية الخمس بغرب البحر الأبيض المتوسط في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية، كما لم يفوت المناسبة لتأكيد على ضرورة العمل المشترك وعلى الدور الذي يجب أن تلعبه مجموعة 5+5 لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية لما لها من تأثير مباشر على أوضاع المنطقة بأكملها.
واعتبر الطيب البكوش أن مجموعة 5 + 5 يمكن أن تشكل عمود فقريا ومحورا للعمل المشترك في جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط، من أجل مواجهة تحديات الإرهاب، وأزمة الهجرة والتنمية الإقليمية في بلدان المغرب العربي.
الرابط الالكتروني: https://goo.gl/O6UE8a
الطيب البكوش يحث على أهمية التعاون بين مجموعة 5+5 في مواجهة الهجرة والتنمية والإرهاب في البلدان المغاربية
سياسي.كوم
ترأس الطيب البكوش، الأمين العام لاتحاد المغرب العربي يوم 23 مايو 2017 بباريس لقاءا، بالتنسيق مع المندوب الوزاري المكلف بالمتوسط ومجموعة دول 5+5 لدى وزارة أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسية، وذلك بحضور عدد من الشخصيات من عالم السياسة والدبلوماسية، بالإضافة إلى شخصيات من عالم الثقافة والإعلام. ويعتبر هذا اللقاء التزاما من فرنسا بالتعاون والتنسيق مع الدول الأعضاء في مختلف القطاعات التي يشملها حوار 5+ 5، ويؤكد كذلك الدور الفعال الذي يلعبه اتحاد المغرب العربي في هذا الصدد.
والتقى الطيب البكوش عدة شخصيات، وعلى رأسهم إيريك أورسينا عضو الأكاديمية الفرنسية وهيرفي دو شاريت وزير خارجية فرنسا الأسبق وحمد بن عبد العزيز الكواري المرشح القطري لمنصب مدير عام اليونسكو، ونيكولا كاليه المندوب الوزاري المكلف بدول المتوسط وبالحوار 5+5. كما التقى سفراء دول 5+5 المعتمدين في العاصمة الفرنسية واليونسكو.
وألقى الأمين العام لاتحاد المغرب العربي كلمة أكد فيها على أهمية التعاون والتنسيق بين دول اتحاد المغرب العربي والدول الأوروبية الخمس بغرب البحر الأبيض المتوسط في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية، كما لم يفوت المناسبة لتأكيد على ضرورة العمل المشترك وعلى الدور الذي يجب أن تلعبه مجموعة 5+5 لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية لما لها من تأثير مباشر على أوضاع المنطقة بأكملها.
واعتبر الطيب البكوش أن مجموعة 5 + 5 يمكن أن تشكل عمود فقريا ومحورا للعمل المشترك في جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط، من أجل مواجهة تحديات الإرهاب، وأزمة الهجرة والتنمية الإقليمية في بلدان المغرب العربي.
الرابط الالكتروني: https://goo.gl/FiMG0v
الأمين العام لاتحاد المغرب العربي يدعو لمواجهة تحديات الإرهاب في المنطقة المغاربية
برلمان.كوم
أكد الطيب البكوش الأمين العام لاتحاد المغرب العربي على أهمية التعاون والتنسيق بين دول اتحاد المغرب العربي والدول الأوروبية الخمس بغرب البحر الأبيض المتوسط في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية، وذلك على هامش لقاء مع عدد من المسؤولين الأوروبين، عقد عقب حفل تنصيب الرئيس الفرنسي الجديد إيمانويل ماكرون.
وشدد بلاغ الأمانة العام لاتحاد المغرب العربي توصل “برمان.كوم” بنسخة منه، على “ضرورة العمل المشترك وعلى الدور الذي يجب أن تلعبه مجموعة 5+5 لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية لما لها من تأثير مباشر على أوضاع المنطقة بأكملها”.
ووفق المصدر ذاته، اعتبر الطيب البكوش أن مجموعة 5 + 5 يمكن أن تشكل عمود فقريا ومحورا للعمل المشترك في جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط، من أجل مواجهة تحديات الإرهاب، وأزمة الهجرة والتنمية الإقليمية في بلدان المغرب العربي.
الرابط الالكتروني: https://goo.gl/z5Dg1O
الطيب البكوش: التعاون بين مجموعة5+5 رافعة لمواجهة الإرهاب في البلدان المغاربية
أنفاس بريس
عقب تنصيب الرئيس الجديد للجمهورية الفرنسية إيمانويل ماكرون، ترأس الطيب البكوش، الأمين العام لاتحاد المغرب العربي،يوم 23 ماي 2017 بباريس لقاء، بالتنسيق مع المندوب الوزاري المكلف بالمتوسط ومجموعة دول 5+5 لدى وزارة أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسية، وذلك بحضور عدد من الشخصيات من عالم السياسة والدبلوماسية، بالإضافة إلى شخصيات من عالم الثقافة والإعلام.

وينعقد اللقاء في إطار التزام فرنسا بالتعاون والتنسيق مع الدول الأعضاء في مختلف القطاعات التي يشملها حوار 5+ 5، و التأكيد كذلك على الدور الفعال الذي يلعبه اتحاد المغرب العربي في هذا الصدد.

وحسب البلاغ الذي توصل موقع" أنفاس بريس" بنسخة منه ، فقد التقى الطيب البكوش، خلال هذا اللقاء عدة شخصيات، وعلى رأسهم إيريك أورسينا عضو الأكاديمية الفرنسية وهيرفي دو شاريت وزير خارجية فرنسا الأسبق، وحمد بن عبد العزيز الكواري المرشح القطري لمنصب مدير عام اليونسكو، ونيكولا كاليه المندوب الوزاري المكلف بدول المتوسط وبالحوار 5+5. كما شمل اللقاء، أيضا، سفراء دول 5+5 المعتمدين في العاصمة الفرنسية واليونسكو.

وأضاف البلاغ بأن، الأمين العام لاتحاد المغرب العربي، ألقى كلمة بالمناسبة أبرز فيها أهمية التعاون والتنسيق بين دول اتحاد المغرب العربي والدول الأوروبية الخمس بغرب البحر الأبيض المتوسط في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية، مؤكدا في نفس الوقت على ضرورة العمل المشترك وعلى الدور الذي يجب أن تلعبه مجموعة 5+5 لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية لما لها من تأثير مباشر على أوضاع المنطقة بأكملها.

واعتبر الطيب البكوش أن مجموعة 5 + 5 يمكن أن تشكل عمودا فقريا ومحورالعمل المشترك في جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط، من أجل مواجهة تحديات الإرهاب، وأزمة الهجرة والتنمية الإقليمية في بلدان المغرب العربي.
الرابط الالكتروني: https://goo.gl/CDZJMZ

الطيب البكوش يحث على أهمية التعاون بين مجموعة 5+5 في مواجهة الهجرة والتنمية والإرهاب في البلدان المغاربية
: المواطن24

عقب تنصيب الرئيس الجديد للجمهورية الفرنسية إيمانويل ماكرون، ترأس معالي السيد الطيب البكوش، الأمين العام لاتحاد المغرب العربي يوم 23 مايو 2017 بباريس بالتنسيق مع المندوب الوزاري المكلف بالمتوسط ومجموعة دول 5+5 لدى وزارة أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسية، وذلك بحضور عدد من الشخصيات من عالم السياسة والدبلوماسية، بالإضافة إلى شخصيات من عالم الثقافة والإعلام. ويعتبر هذا اللقاء التزاما من فرنسا بالتعاون والتنسيقمع الدول الأعضاء في مختلف القطاعات التي يشملها حوار 5+ 5، ويؤكد كذلك الدور الفعال الذي يلعبه اتحاد المغرب العربي في هذا الصدد.

وخلال هذا اللقاء، التقى السيد الطيب البكوش عدة شخصيات، وعلى رأسهم إيريك أورسينا عضو الأكاديمية الفرنسية وهيرفي دو شاريت وزير خارجية فرنسا الأسبق وحمد بن عبد العزيز الكواري المرشح القطري لمنصب مدير عام اليونسكو، ونيكولا كاليه المندوب الوزاري المكلف بدول المتوسط وبالحوار 5+5. كما التقى سفراء دول 5+5 المعتمدين في العاصمة الفرنسية واليونسكو.


وبهذه المناسبة، ألقى السيد الأمين العام لاتحاد المغرب العربي كلمة أكد فيها على أهمية التعاون والتنسيق بين دول اتحاد المغرب العربي والدول الأوروبية الخمس بغرب البحر الأبيض المتوسط في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية، كما لم يفوت المناسبة لتأكيد على ضرورة العمل المشترك وعلى الدور الذي يجب أن تلعبه مجموعة 5+5 لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية لما لها من تأثير مباشر على أوضاع المنطقة بأكملها.

واعتبر السيد الطيب البكوش أن مجموعة 5 + 5 يمكن أن تشكل عمود فقريا ومحور للعمل المشترك في جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط، من أجل مواجهة تحديات الإرهاب، وأزمة الهجرة والتنمية الإقليمية في بلدان المغرب العربي.
الرابط الالكتروني: https://goo.gl/QkxSiu
-------------------------------------------------------------------------------------
الطيب البكوش يدعو للتعاون بين مجموعة 5+5 في مواجهة تحديات الهجرة والإرهاب في البلدان المغاربية
المغربي اليوم.

ترأس الطيب البكوش، الأمين العام لاتحاد المغرب العربي أخيرا، بباريس عقب تنصيب الرئيس الجديد للجمهورية الفرنسية إيمانويل ماكرون، لقاءا، بالتنسيق مع المندوب الوزاري المكلف بالمتوسط ومجموعة دول 5+5 لدى وزارة أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسية، بحضور عدد من الشخصيات من عالم السياسة والدبلوماسية، بالإضافة إلى شخصيات من عالم الثقافة والإعلام. ويعتبر هذا اللقاء حسب بلاغ للأمانة العامة للاتحاد التزاما من فرنسا بالتعاون والتنسيق مع الدول الأعضاء في مختلف القطاعات التي يشملها حوار 5+ 5، ويؤكد كذلك الدور الفعال الذي يلعبه اتحاد المغرب العربي في هذا الصدد.

واضاف البلاغ وخلال هذا اللقاء، التقى الطيب البكوش عدة شخصيات، وعلى رأسهم إيريك أورسينا عضو الأكاديمية الفرنسية وهيرفي دو شاريت وزير خارجية فرنسا الأسبق وحمد بن عبد العزيز الكواري المرشح القطري لمنصب مدير عام اليونسكو، ونيكولا كاليه المندوب الوزاري المكلف بدول المتوسط وبالحوار 5+5. كما التقى سفراء دول 5+5 المعتمدين في العاصمة الفرنسية واليونسكو.

وورد في البلاغ وبهذه المناسبة، ألقى الأمين العام لاتحاد المغرب العربي كلمة أكد فيها على أهمية التعاون والتنسيق بين دول اتحاد المغرب العربي والدول الأوروبية الخمس بغرب البحر الأبيض المتوسط في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية، كما لم يفوت المناسبة لتأكيد على ضرورة العمل المشترك وعلى الدور الذي يجب أن تلعبه مجموعة 5+5 لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية لما لها من تأثير مباشر على أوضاع المنطقة بأكملها.



وجاء في البلاغ نفسه واعتبر الطيب البكوش أن مجموعة 5 + 5 يمكن أن تشكل عمود فقريا ومحورا للعمل المشترك في جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط، من أجل مواجهة تحديات الإرهاب، وأزمة الهجرة والتنمية الإقليمية في بلدان المغرب العربي.
الرابط الالكتروني: https://goo.gl/eJ51ff

معالي الطيب البكوش يحث على أهمية التعاون بين مجموعة 5+5
الساعة 48 بريس

عقب تنصيب الرئيس الجديد للجمهورية الفرنسية إيمانويل ماكرون، ترأس الطيب البكوش، الأمين العام لاتحاد المغرب العربي يوم 23 مايو 2017 بباريس لقاء، بالتنسيق مع المندوب الوزاري المكلف بالمتوسط ومجموعة دول 5+5 لدى وزارة أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسية، وذلك بحضور عدد من الشخصيات من عالم السياسة والدبلوماسية، بالإضافة إلى شخصيات من عالم الثقافة والإعلام. ويعتبر هذا اللقاء التزاما من فرنسا بالتعاون والتنسيق مع الدول الأعضاء في مختلف القطاعات التي يشملها حوار 5+ 5، ويؤكد كذلك الدور الفعال الذي يلعبه اتحاد المغرب العربي في هذا الصدد.

وخلال هذا اللقاء، التقى الطيب البكوش عدة شخصيات، وعلى رأسهم إيريك أورسينا عضو الأكاديمية الفرنسية وهيرفي دو شاريت وزير خارجية فرنسا الأسبق وحمد بن عبد العزيز الكواري المرشح القطري لمنصب مدير عام اليونسكو، ونيكولا كاليه المندوب الوزاري المكلف بدول المتوسط وبالحوار 5+5. كما التقى سفراء دول 5+5 المعتمدين في العاصمة الفرنسية واليونسكو.

وبهذه المناسبة، ألقى الأمين العام لاتحاد المغرب العربي كلمة أكد فيها على أهمية التعاون والتنسيق بين دول اتحاد المغرب العربي والدول الأوروبية الخمس بغرب البحر الأبيض المتوسط في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية، كما لم يفوت المناسبة لتأكيد على ضرورة العمل المشترك وعلى الدور الذي يجب أن تلعبه مجموعة 5+5 لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية لما لها من تأثير مباشر على أوضاع المنطقة بأكملها.

واعتبر الطيب البكوش أن مجموعة 5 + 5 يمكن أن تشكل عمود فقريا ومحورا للعمل المشترك في جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط، من أجل مواجهة تحديات الإرهاب، وأزمة الهجرة والتنمية الإقليمية في بلدان المغرب العربي.

الرابط الالكتروني: https://goo.gl/6rIzoU
الطيب البكوش يؤكد على أهمية التعاون بين مجموعة 5+5 لمواجهة تحديات الإرهاب والهجرة
الآن السابع
عقب تنصيب الرئيس الجديد للجمهورية الفرنسية إيمانويل ماكرون، ترأس الطيب البكوش، الأمين العام لاتحاد المغرب العربي يوم 23 مايو 2017 بباريس لقاء، بالتنسيق مع المندوب الوزاري المكلف بالمتوسط ومجموعة دول 5+5 لدى وزارة أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسية، وذلك بحضور عدد من الشخصيات من عالم السياسة والدبلوماسية، بالإضافة إلى شخصيات من عالم الثقافة والإعلام.
ويعتبر هذا اللقاء التزاما من فرنسا بالتعاون والتنسيق مع الدول الأعضاء في مختلف القطاعات التي يشملها حوار 5+ 5، ويؤكد كذلك الدور الفعال الذي يلعبه اتحاد المغرب العربي في هذا الصدد.

وخلال هذا اللقاء، التقى الطيب البكوش عدة شخصيات، وعلى رأسهم إيريك أورسينا عضو الأكاديمية الفرنسية وهيرفي دو شاريت وزير خارجية فرنسا الأسبق وحمد بن عبد العزيز الكواري المرشح القطري لمنصب مدير عام اليونسكو، ونيكولا كاليه المندوب الوزاري المكلف بدول المتوسط وبالحوار 5+5. كما التقى سفراء دول 5+5 المعتمدين في العاصمة الفرنسية واليونسكو.

وبهذه المناسبة، ألقى الأمين العام لاتحاد المغرب العربي كلمة أكد فيها على أهمية التعاون والتنسيق بين دول اتحاد المغرب العربي والدول الأوروبية الخمس بغرب البحر الأبيض المتوسط في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية، كما لم يفوت المناسبة لتأكيد على ضرورة العمل المشترك وعلى الدور الذي يجب أن تلعبه مجموعة 5+5 لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية لما لها من تأثير مباشر على أوضاع المنطقة بأكملها.
واعتبر الطيب البكوش أن مجموعة 5 + 5 يمكن أن تشكل عمود فقريا ومحورا للعمل المشترك في جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط، من أجل مواجهة تحديات الإرهاب، وأزمة الهجرة والتنمية الإقليمية في بلدان المغرب العربي.
الرابط الالكتروني: https://goo.gl/3arRgb

معالي السيد الطيب البكوش يحث على أهمية التعاون بين مجموعة 5+5 في مواجهة الهجرة والتنمية والإرهاب في البلدان المغاربية
المواطنة
عقب تنصيب الرئيس الجديد للجمهورية الفرنسية إيمانويل ماكرون، ترأس معالي السيد الطيب البكوش، الأمين العام لاتحاد المغرب العربي يوم 23 مايو 2017 بباريس لقاءا، بالتنسيق مع المندوب الوزاري المكلف بالمتوسط ومجموعة دول 5+5 لدى وزارة أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسية، وذلك بحضور عدد من الشخصيات من عالم السياسة والدبلوماسية، بالإضافة إلى شخصيات من عالم الثقافة والإعلام.

ويعتبر هذا اللقاء التزاما من فرنسا بالتعاون والتنسيق مع الدول الأعضاء في مختلف القطاعات التي يشملها حوار 5+ 5، ويؤكد كذلك الدور الفعال الذي يلعبه اتحاد المغرب العربي في هذا الصدد.

وخلال هذا اللقاء، التقى السيد الطيب البكوش عدة شخصيات، وعلى رأسهم إيريك أورسينا عضو الأكاديمية الفرنسية وهيرفي دو شاريت وزير خارجية فرنسا الأسبق وحمد بن عبد العزيز الكواري المرشح القطري لمنصب مدير عام اليونسكو، ونيكولا كاليه المندوب الوزاري المكلف بدول المتوسط وبالحوار 5+5. كما التقى سفراء دول 5+5 المعتمدين في العاصمة الفرنسية واليونسكو.

وبهذه المناسبة، ألقى السيد الأمين العام لاتحاد المغرب العربي كلمة أكد فيها على أهمية التعاون والتنسيق بين دول اتحاد المغرب العربي والدول الأوروبية الخمس بغرب البحر الأبيض المتوسط في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية، كما لم يفوت المناسبة لتأكيد على ضرورة العمل المشترك وعلى الدور الذي يجب أن تلعبه مجموعة 5+5 لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية لما لها من تأثير مباشر على أوضاع المنطقة بأكملها.

واعتبر السيد الطيب البكوش أن مجموعة 5 + 5 يمكن أن تشكل عمود فقريا ومحورا للعمل المشترك في جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط، من أجل مواجهة تحديات الإرهاب، وأزمة الهجرة والتنمية الإقليمية في بلدان المغرب العربي.
الرابط الالكتروني: https://goo.gl/UszJGs
الأمين العام لاتحاد المغرب العربي يدعو لمواجهة تحديات الإرهاب في المنطقة المغاربية
الوحدة

أكد الطيب البكوش الأمين العام لاتحاد المغرب العربي على أهمية التعاون والتنسيق بين دول اتحاد المغرب العربي والدول الأوروبية الخمس بغرب البحر الأبيض المتوسط في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية، وذلك على هامش لقاء مع عدد من المسؤولين الأوروبين، عقد عقب حفل تنصيب الرئيس الفرنسي الجديد إيمانويل ماكرون.

وشدد بلاغ الأمانة العام لاتحاد المغرب، على “ضرورة العمل المشترك وعلى الدور الذي يجب أن تلعبه مجموعة 5+5 لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية لما لها من تأثير مباشر على أوضاع المنطقة بأكملها”.

ووفق المصدر ذاته، اعتبر الطيب البكوش أن مجموعة 5 + 5 يمكن أن تشكل عمود فقريا ومحورا للعمل المشترك في جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط، من أجل مواجهة تحديات الإرهاب، وأزمة الهجرة والتنمية الإقليمية في بلدان المغرب العربي.
الرابط الالكتروني: https://goo.gl/qTduLq
--------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
البكوش يحث على التعاون لمواجهة الهجرة والإرهاب في البلدان المغاربية
المغرب ميديا

المغرب العربي يوم 23 ماي الجاري بباريس لقاء بالتنسيق مع المندوب الوزاري المكلف بالمتوسط ومجموعة دول 5+5 لدى وزارة أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسية، وذلك بحضور عدد من الشخصيات من عالم السياسة والدبلوماسية، بالإضافة إلى شخصيات من عالم الثقافة والإعلام.

ويعتبر هذا اللقاء التزاما من فرنسا بالتعاون والتنسيق مع الدول الأعضاء في مختلف القطاعات التي يشملها حوار 5+ 5، ويؤكد كذلك الدور الفعال الذي يلعبه اتحاد المغرب العربي في هذا الصدد.

وخلال هذا اللقاء، التقى الطيب البكوش عدة شخصيات، وعلى رأسهم إيريك أورسينا عضو الأكاديمية الفرنسية وهيرفي دو شاريت وزير خارجية فرنسا الأسبق وحمد بن عبد العزيز الكواري المرشح القطري لمنصب مدير عام اليونسكو، ونيكولا كاليه المندوب الوزاري المكلف بدول المتوسط وبالحوار 5+5. كما التقى سفراء دول 5+5 المعتمدين في العاصمة الفرنسية واليونسكو.

وألقى الأمين العام لاتحاد المغرب العربي كلمة أكد فيها على أهمية التعاون والتنسيق بين دول اتحاد المغرب العربي والدول الأوروبية الخمس بغرب البحر الأبيض المتوسط في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية، كما لم يفوت المناسبة لتأكيد على ضرورة العمل المشترك وعلى الدور الذي يجب أن تلعبه مجموعة 5+5 لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية لما لها من تأثير مباشر على أوضاع المنطقة بأكملها.

واعتبر الطيب البكوش أن مجموعة 5 + 5 يمكن أن تشكل عمود فقريا ومحورا للعمل المشترك في جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط، من أجل مواجهة تحديات الإرهاب، وأزمة الهجرة والتنمية الإقليمية في بلدان المغرب العربي.
الرابط الالكتروني: https://goo.gl/QwrLGF

البكوش :التعاون بين مجموعة 5+5 ضروري مواجهة الهجرة والإرهاب في البلدان المغاربية
المصدر ميديا

عقب تنصيب الرئيس الجديد للجمهورية الفرنسية إيمانويل ماكرون، ترأس الطيب البكوش، الأمين العام لاتحاد المغرب العربي يوم 23 مايو 2017 بباريس بالتنسيق مع المندوب الوزاري المكلف بالمتوسط ومجموعة دول 5+5 لدى وزارة أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسية، وذلك بحضور عدد من الشخصيات من عالم السياسة والدبلوماسية، بالإضافة إلى شخصيات من عالم الثقافة والإعلام. ويعتبر هذا اللقاء التزاما من فرنسا بالتعاون والتنسيق مع الدول الأعضاء في مختلف القطاعات التي يشملها حوار 5+ 5، ويؤكد كذلك الدور الفعال الذي يلعبه اتحاد المغرب العربي في هذا الصدد.

وحسب بلاغ توصلنا بنسخة منه، فقد التقى الطيب البكوش عدة شخصيات، وعلى رأسهم إيريك أورسينا عضو الأكاديمية الفرنسية وهيرفي دو شاريت وزير خارجية فرنسا الأسبق وحمد بن عبد العزيز الكواري المرشح القطري لمنصب مدير عام اليونسكو، ونيكولا كاليه المندوب الوزاري المكلف بدول المتوسط وبالحوار 5+5. كما التقى سفراء دول 5+5 المعتمدين في العاصمة الفرنسية واليونسكو.

وبهذه المناسبة، ألقى الأمين العام لاتحاد المغرب العربي كلمة أكد فيها على أهمية التعاون والتنسيق بين دول اتحاد المغرب العربي والدول الأوروبية الخمس بغرب البحر الأبيض المتوسط في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والأمنية، كما لم يفوت المناسبة لتأكيد على ضرورة العمل المشترك وعلى الدور الذي يجب أن تلعبه مجموعة 5+5 لإيجاد حل سياسي للأزمة الليبية لما لها من تأثير مباشر على أوضاع المنطقة بأكملها.

واعتبر الطيب البكوش أن مجموعة 5 + 5 يمكن أن تشكل عمود فقريا ومحورا للعمل المشترك في جنوب وشمال البحر الأبيض المتوسط، من أجل مواجهة تحديات الإرهاب، وأزمة الهجرة والتنمية الإقليمية في بلدان المغرب العربي.

الرابط الالكتروني: http://almasdare.com/35909



UMA: Taïeb Baccouche insiste sur l’importance de la coopération entre les cinq Etats de l’UMA et les cinq Etats de l’Europe

Barlamane.com
Au lendemain de l’investiture du Président Emmanuel Macron à la Présidence de la République française, une rencontre s’est tenue à Paris le 23 mai 2017 sous la Présidence de M. Taïeb Baccouche, Secrétaire Général de l’UMA, en coordination avec le Délégué Interministériel du Ministère français de l’Europe et des Affaires Etrangères chargé de la Méditerranée et du 5+5, et en présence de nombreuses personnalités appartenant au monde de la politique et de la diplomatie ainsi qu’à celui de la culture et des médias.
Selon un communiqué de l’UMA, parvenu à Barlamane.com, cette rencontre a permis de souligner l’engagement de la France au sein de ce cadre de concertation, les convergences portées par les Etats membres dans les différents secteurs couverts par le Dialogue 5+5, et le rôle actif de l’UMA à cet égard.
C’est au Pavillon Le Doyen aux Champs Elysées, que se sont retrouvées autour de Taïeb Baccouche diverses personnalités telles que Erik Orsenna, membre de l’Académie Française, Hervé de Charrette, ancien ministre français des Affaires Etrangères, Hamad Al Kawari, candidat qatari à la direction générale de l’UNESCO, Nicolas Galey, Délégué Interministériel français pour la méditerranée en charge du Dialogue 5+5, les ambassadeurs des pays du groupe 5+5 accrédités à Paris et auprès du l’UNESCO…
À noter que, Taïeb Baccouche a prononcé à cette occasion une allocution dans laquelle il a mis l’accent sur l’importance de la coopération et de la coordination entre les cinq Etats de l’Union du Maghreb Arabe et les cinq Etats de l’Europe Occidentale et ce, dans tous les domaines, politique, économique culturel et sécuritaire. Il n’a pas manqué d’insister sur le rôle que doit jouer le groupe 5+5 dans la solution de la crise libyenne.
C’est ainsi que le cadre du groupe 5+5 peut selon Taïeb Baccouche constituer le pivot d’une action commune au sud et au nord de la Méditerranée, face aux défis du terrorisme, de la crise migratoire et pour le développement de l’ensemble du Maghreb.
LIEN DE SITE : https://goo.gl/6PhtUi
Taïeb Baccouche et le groupe 5+5 à Paris pour discuter de la coopération entre les 2 rives de la Méditerranée
Leaders
Au lendemain de l’investiture du Président Emmanuel Macron à la Présidence de la République française, une rencontre s’est tenue à Paris le 23 mai 2017 sous la Présidence de M. Taïeb Baccouche, Secrétaire Général de l’UMA, en coordination avec le Délégué Interministériel du Ministère français de l’Europe et des Affaires Etrangères chargé de la Méditerranée et du 5+5, et en présence de nombreuses personnalités appartenant au monde de la politique et de la diplomatie ainsi qu'à celui de la culture et des médias. Cette rencontre a permis de souligner l’engagement de la France au sein de ce cadre de concertation, les convergences portées par les Etats membres dans les différents secteurs couverts par le Dialogue 5+5, et le rôle actif de l’UMA à cet égard.
C’est au Pavillon Le Doyen aux Champs Elysées, que se sont retrouvées autour de Taïeb Baccouche diverses personnalités telles que Erik Orsenna, membre de l’Académie Française, Hervé de Charrette, ancien ministre français des Affaires Etrangères, Hamad Al Kawari, candidat qatari à la direction générale de l'UNESCO, Nicolas Galey, Délégué Interministériel français pour la méditerranée en charge du Dialogue 5+5, les ambassadeurs des pays du groupe 5+5 accrédités à Paris et auprès du l'UNESCO...
Taïeb Baccouche a prononcé à cette occasion une allocution
إقرأ التفاصيل
بحث

متقدم

رسائل إخبارية
المرجو التسجيل من أجل التوصل بالرسائل الإخبارية الشهرية لاتحاد المغرب العربي
منتدى الحوار
اشترك في منتدى الاتحاد
المكتبة
التنظيمات والأحزاب السياسية المغاربية 1998
روزنامة
دراسات و إصدارات
طلب استشارة لانجاز دراسة حول الوضعية المالية والتجارية بين الدول المغاربية
 Sg.uma@maghrebarabe.org 73، زنقة تانسيفت، اكدال الرباط، المملكة المغربية      الهاتف: 74/73/72/71 13 68 537 212+      الفاكس: 77 13 68 537 212+
Par 3wDev.ma