الصفحة الرئيسية   |   اتحاد المغرب العربي  |   اتفاقيات و اتفاقات   |   اجتماعات  |   الصحافة   |   إحصائيات   |   معرض الصور
  للإتصال | خريطة البوابة | روابط مفيدة | أسئلة و أجوبة Français | English 
  مكتب الأمين العام
السيرة الذاتية
كلمة الأمين العام
مداخلات و حوارات
الأنشطة

  الأمانة العامة
هيكلة الأمانة العامة
القائمة الدبلوماسية
البيانات
اتفاقية المقر
الأهداف و المهام
        الأهداف و المهام
        برنامج الأنشطة
        الأهداف و المهام
        برنامج الأنشطة
        الأهداف و المهام
        برنامج الأنشطة
        الأهداف و المهام
        برنامج الأنشطة
        الأهداف و المهام
        برنامج الأنشطة
        منظمات غير حكومية
  أحداث هامة

  تحويل العملة

  حالة الطقس

طرابلس
تونس
الجزائر
الرباط
انواكشوط
  مداخلات و حوارات :  
كلمة معالي أمين عام اتحاد المغرب العربي السيد الحبيب بن يحي في الجلسة الافتتاحية للندوة المغاربية حول : "البعد الوحدوي في النضال المغاربي" (الدار البيضاء،26-27 نوفمبر 2012) [30/11/2012]
اتحاد المغرب العربي
الأمانة العامة
الرباط

بسم الله الرحمن الرحيم



السيد الرئيس ،
السادة الأساتذة الكرام ،
السيدات والسادة الحضور،

يشرفني ان اتناول الكلمة ، باسم إتحاد المغرب العربي في هذا الجمع الكريم من الأساتذة و الباحثين من أقطار الدول المغاربية ، بمناسبة عقد الندوة الفكرية حول "البعد الوحدوي في النضال المغاربي "والتي تنظم تحت الرعاية السامية لحضرت جلالة الملك محمد السادس حفظه الله ، كما أغتنم هذه المناسبة لأتوجه بعبارات الشكر والتقدير لمؤسسة محمد الزرقطوني للثقافة و الأبحاث على دعوتها الكريمة للمشاركة في هذا المحفل المغاربي.

كما أود ان أشيد بأهمية الندوات الفكرية التي دأبت مؤسسة محمد الزرقطوني على تنظيمها سنويا ،ودورها في إضاءة التاريخ وتنشيط الذاكرة الوطنية والمغاربية لمرحلة عاشتها شعوب المنطقة ووحدت بين أبنائها ومناضليها وهي مرحلة الكفاح والنضال في بعده الوطني والإقليمي الواسع من أجل نزع الحرية والاستقلال التام من المستعمر.

سيادة الرئيس،

إن قراءة الماضي المغاربي في نضاله الوحدوي تجعلنا نقف على اهم المحطات التي بقيت خالدة في ذاكرة تاريخ شعوب المنطقة ،فقد كان لفكرة توحيد مصير دول المغرب العربي و التي ترسخت منذ القدم وظلت صامدة طيلة فترة طويلة من تاريخها ، عاملا أساسيا في النضال المشترك ضد الغزاة ، إلى أن دخل الفتح الإسلامي ، الذي زاد من إمكانية الوصول إلى توحيد المنطقة المغاربية بإضفاء طابعين مميزين ضلا قائمين إلى اليوم رغم كل التأثيرات والصعوبات وهو عامل اللغة والدين الإسلامي السني والمذهب المالكي إضافة إلى الشعور بالانتماء إلى فضاء جغرافي وحضاري واحد.





هذه العوامل ساهمت وبدور مباشر وفعال في النضال المشترك لدى رواد الحركة الوطنية منذ دخول الاستعمار إلى شمال إفريقيا ،وكرست الشعور لدى الشعوب المغاربية بضرورة التضامن وتنسيق الجهود فيما بينها بمختلف الوسائل من أجل التصدي لهذا الاحتلال و إعطاء لمفهوم نضالهم البعد الإقليمي الوحدوي الواسع.

وهكذا وبعد الحرب العالمية الأولى و الثانية ظهرت مجموعة من التنظيمات الجماعية المكونة من زعماء ومناضلين وطلبة من بلدان المغرب العربي والتي حاولت بوسائلها البسيطة فضح كل أشكال الاستغلال الاستعماري الذي تتعرض له بلدان المنطقة .وهنا نخص بالذكر "نجمة شمال إفريقيا التي تأسست سنة 1926 ،ثم "جمعية طلبة شمال إفريقيا التي تأسست سنة 1928، وهكذا شكلت هذه التنظيمات النواة الأولى لأجهزة التنسيق والعمل المشترك المغاربي.

ووفي فترة الأربعينيات ساهم تزايد الوعي القومي والإحساس بأهمية تنسيق النضال إلى دخول الحركات الوطنية المغاربية منعطفا جديدا في أسلوب عملها ،بحيث انتقلت من مجرد المطالبة بالإصلاحات من المستعمر والتي كانت إصلاحات خجولة ،إلى المطالبة بالاستقلال التام ،مما جعل العمل المشترك المغاربي يصبح أمرا ملموسا يرتكز على أسس واعية وعقلانية وليس فقط مدفوعا بالعاطفة.

من هذا التصور،ظهر التنسيق المغاربي من خلال مجموعة من الهيئات واللجان المشتركة ذات البعد المغاربي ،والتي عملت على التعريف بالقضية المغاربية ،وهي أجهزة اكتسبت طابعا مميزا من حيث مساهماتها في بلورة الكفاح التحرري في المغرب العربي يتصدرها "مكتب المغرب العربي بالقاهرة" الذي تأسس سنة 1947 والذي ضم مختلف المناضلين والأحزاب المغاربية وعقده لأول مؤتمر عرف باسم "مؤتمر المغرب العربي "وكانت الغاية منه توحيد سبل الكفاح الوطني المغاربي . ثم "لجنة تحرير المغرب العربي" التي تأسست سنة 1948 بالقاهرة أيضا و إصدارها لميثاق من مبادئه الأساسية العمل على استقلال الأقطار المغاربية.





وأزداد التلاحم والتضامن المغاربي على المستوى الشعبي وذلك على إثر اغتيال الزعيم النقابي التونسي فرحات حشاد سنة 1952 على يد المستعمر ، وكان لاغتياله الأثر الكبير في نفوس كل الجماهير العمالية والشعبية والحزبية في دول المغرب العربي ،فعمت مظاهرات اجتاحت الدار البيضاء بالمغرب وجل العواصم المغاربية أسفرت عن مصادمات دموية مع قوات الاحتلال .

كما تواصل واقع النضال الوحدوي مباشرة بعد حصول كل من تونس والمغرب على استقلالهما ،وسعيهما إلى حشد وتوفير الدعم السياسي والمادي للمقاومة الجزائرية في نضالها والأمثلة على ذلك كثيرة ومتعددة ،أخص من ضمنها حدثين بارزين يعتبران من أروع مظاهر الأخوة والتضامن بين الشعوب المغاربية .

فالحدث الأول يتمثل في الزيارة التي قام بها المغفور له الملك محمد الخامس إلى تونس بعد أشهر قليلة من حصول كل من المغرب وتونس على استقلالهما ليحضر مع الزعيم الراحل الحبيب بورقيبة رحمه الله،أول قمة مغاربية من أجل تنسيق وتنظيم العمل النضالي المشترك لدعم الثورة الجزائرية إلى ان تفطن المستعمر لتلك المبادرة وعمقها ودلالتها و ابعادها الإستراتيجية ، جعلته يحول وجهة الطائرة المغربية يوم 22 أكتوبر 1956، التي كانت متوجهة إلى تونس العاصمة وعلى متنها خمسة من زعماء جبهة التحرير الوطني الجزائرية وذلك باختطافها.

ويكرس هذا المثال الرائع أهمية أولوية الخيار المغاربي عند قادة دول المغرب العربي رغم الصعوبات الظرفية والتحديات وردود فعل المستعمر انذاك لتحرير المغرب العربي.

اما الحدث الثاني وهو انعقاد "مؤتمر طنجة" سنة 1958 والذي يعد اهم محطة من المحطات الهامة في مسار العمل الوحدوي المغاربي ،خاصة وانه انعقد بعد حصول كل من المغرب وتونس على استقلالهما ،في حين دخلت الثورة الجزائرية التي انطلقت سنة 1955 مرحلة من أصعب مراحلها ،وقد أسفر هذا المؤتمر على نتائج قيمة اهمها التزام الدول المستقلة بمساندة ودعم الثورة الجزائرية في نضالها والعزم الكامل على الانخراط الجماعي في بناء مغرب عربي موحد وقد تدعم هذا التوجه بعد حصول كل من موريتانيا وليبيا على استقلالهما .



اما النضال السياسي المغاربي على المستوى الدولي ،فقد ظهر بالخصوص خلال التصعيد الاستعماري الخطير في المنطقة المغاربية ،تمثل في الهجوم الشامل على جيش التحرير المغربي و تدميره في إطار ما عرف "بعملية المكنسة" والعدوان على تونس "حادثة ساقية سيدي يوسف" سنة 1958 إضافة إلى تشديد الخناق على الثورة الجزائرية ،ما دفع بالدول المغاربية تونس والمغرب إلى تكوين جبهة مغاربية متحدة سنة 1957 داخل الجمعية العامة للأمم المتحدة كانت إستراتيجية عملها التنسيق الوثيق مع المجموعة الأفرو–آسيوية من اجل فضح ممارسات المستعمر في المنطقة المغاربية وحربه في الجزائر وكسب الدعم الدولي للثورة الجزائرية.

سيادة الرئيس،
تلك باختصار ملامح لأهم المحطات المشعة التي أردت ان أذكرها في مسار العمل النضالي المغاربي الوحدوي والتي تعد خير مثال على المد التضامني بين الشعوب المغاربية إبان الاحتلال ،كما انها خير دليل على بلوغ الحركات الوطنية المغاربية أرقى درجات التبصر والذكاء بطبيعة مخططات المستعمر وكيفية مقاومته عن طريق التعاون و التخطيط والتكامل المشترك والتنسيق فيما بينها واختيار أسلوب النضال المشترك مهما كانت ردود فعل المستعمر.

وإن كان من دروس الماضي المجيد استخلاصها اليوم هو الحرص على استثمار هذا الرصيد النضالي المغاربي المشترك إيجابا في اتجاه المستقبل ،وذلك تجاوبا مع تطلعات شعوبنا المغاربية وطموحات ابنائه وأجياله الصاعدة في العيش في فضاء مغاربي مندمج ومتكامل.

والله ولي التوفيق.


تحميل ملف PDF

  مداخلات و حوارات :

جميع المداخلات و الحوارات  
2017/02/21 :
الأمين العام لاتحاد المغرب العربي يدعو إلى اعتماد أساليب وقائية لتجنب الصراعات في المنطقة، ويؤكد دور المجتمع المدني في التشجيع على الحوار

2017/02/17 :
الأمانة العامة لاتحاد المغرب العربي تحيي الذكرى الثامنة والعشرون لقيام اتحاد المغرب العربي

2016/11/24 :
معالي ا الامين العام السيد الطيب البكوش يجري في حوار صحفي لجريدة الشروق التونسية لـ«الشروق»: جريمة نقض "قتل سياسي"

2016/11/24 :
معالي الامين العام السيد الطيب البكوش يجري حوار صحفي مع جريدة الشروق التونسية

2016/11/24 :
معالي الامين العام السيد الطيب البكوش يجري في حوار صحفي لجريدة الشروق التونسية لـ«الشروق»: جريمة نقض "قتل سياسي"

2016/10/31 :
رسالة معالي الامين العام لاتحاد المغرب العربي في حوار 5+5 بمرسيليا -فرنسا

2012/03/23 :
الأمين العام لاتحاد المغرب العربي الحبيب بن يحيى لـ «الشروق» : هكذا بنينا دولة الاستقلال...

2012/02/26 :
بوادر انتعاشة لاتحاد المغرب العربي بعد غيبوبة طـال أمـدُها

2010/04/08 :
مداخلة معالي الامين العام لاتحاد المغرب العربي في ندوة جامعة الدول العربية ( تونس 7/4/2010)

2008/10/27 :
بن يحيى يؤكد على تفعيل دور الاتحاد المغاربي

بحث

متقدم

رسائل إخبارية
المرجو التسجيل من أجل التوصل بالرسائل الإخبارية الشهرية لاتحاد المغرب العربي
منتدى الحوار
اشترك في منتدى الاتحاد
المكتبة
التنظيمات والأحزاب السياسية المغاربية 1998
روزنامة
دراسات و إصدارات
طلب استشارة لانجاز دراسة حول الوضعية المالية والتجارية بين الدول المغاربية
 Sg.uma@maghrebarabe.org 73، زنقة تانسيفت، اكدال الرباط، المملكة المغربية      الهاتف: 74/73/72/71 13 68 537 212+      الفاكس: 77 13 68 537 212+
Par 3wDev.ma